الاثنين، 21 يناير 2019

وأخيراً.. الكشف تلفزيونات وهواتف قابلة للطي


بعد سنوات من البحوث والتطوير، كشف في أروقة معرض الإلكترونيات في لاس فيغاس عن أجهزة تلفزيون قابلة للطي بالكامل وسط تنافس شركات التكنولوجيا على ابتكار منتجات جديدة لتحفيز نموها.

مجموعة «ال جي» الكورية الجنوبية العملاقة كشفت عن جهاز تلفزيون فائق الوضوح يمكن طيه وإعادة فتحه عند الطلب.

الجهاز من طراز أوليد تي في أر يضفي حرية التصميم على مساحة معينة من دون القيود المتأتية من الجدران.

وأظهر عرض لهذا الجهاز أن الشاشة البالغ مقاسها مائة وخمسة وستين سنتيمترا يمكن لفها بالكامل وإعادتها للقاعدة أو فتحها جزئيًا لاستعراض الصور، كما يمكن استخدامها كأداة تحكم بالأجهزة الذكية أو أيضا فتحها بالكامل لرؤية واضحة تماماً.

كذلك كشفت شركة «رويول» الصينية الناشئة عن أول هاتف ذكي قابل للطي يمكن وضعه في الجيب وأيضًا تمديده لتصبح شاشته بحجم شاشات الأجهزة اللوحية، وهذا الجهاز بات متوافرًا في الصين ويباع بسعر الف وثلاثمئة دولار.

وقال مؤسس شركة رويول، بيل ليو:" الجهاز سمي فليكسباي.. ان الناس يريدون حرية الحركة لكنهم يريدون أيضًا شاشات كبيرة، هذا مزيج حقيقي بين الهاتف الذكي والجهاز اللوحي".

ومن المتوقع أن تطلق شركات أخرى أجهزة قابلة للطي هذا العام.

وقال ليو:" إن التكنولوجيا القائمة على استخدام طبقات رفيعة للغاية مع أجهزة استشعار نانويّة أتاحت تصنيع هواتف أكثر تطورًا توفر راحة أكبر لمستخدميها".

وتتوقع الشركات المشاركة في معرض الالكترونيات ان الهواتف الذكية القابلة للطي ستلقى رواجا كبيرا هذا العام.

التعليقات


إضافة أشكالإضافة أشكال